شعب دولة الفيسبك وتويتر المتحدة .

سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

بالبلدى الفصيح :ـ

شعب دولة الفيسبك وتويتر المتحدة .

                    النخبة والأعلاميون والمسئولين ومستخدمى النت  فاهمين حاجة غلط خالص .. وهى أن  مستخدمى مواقع التواصل  هم عموم الشعب المصرى .. وأى كلام بيتقال على المواقع دى يبقى هو رأى المصريين .. وأى إستطلاع رأى  عن موضوع ما   ، فالحسم فيه يكون عبر مواقع التواصل الأجتماعى .

           لا  .. لا  ..  لا ...  ياأخوانا  أنتوا فاهمين غلط خالص !!.. مواقع التواصل دى مابتمثلش أكتر من 20 % من الشعب المصرى ،  ده لو ضربها الدم .. لكن الـ 80 % الباقيين  دووول الشعب المصرى الحقيقى ..  تلاقيهم فى الشوارع، والحقول ، والمصانع  .. بينكتوا ، ويتريقوا  على الأفندية ،والكولجية  بتوع   الفيسبك ..وكمان نسبة كبيرة من االمثقفين لايعترفوا  بمواقع التواصل ، ولا بيحبوا  التعامل معاها  ولا حتى شوفوها  من أصله .

           ده غير  بقى  أن أكتر من 50% من اللى بيستخدموا مواقع التواصل  أجهل من دابة ( لامؤاحذة ) .. فهو يقرأ المقال أو البوست  من دووول .. وبعدين يشوف أول واحد علق عليه قال أيه ؟ .. وياللا هو وراه بنفس الرأى  !!  وغيره ، وغيره ، كالقطيع .. وأؤكد لكم أن أوقات كتيرة بعض هؤلاء القطيع لا يقرأ البوست أصلا ، ويعلق زى االلى قبله ، بس علشان يثبت حضوره ، وأن له رأى !!

          ولو دققت النظر فى البوستات اللى بتتنشر ، والتعليقات عليها  حاتلاقى  نص اللى كتب وعلق مابيعرفش يقرأ ولا يكتب كويس !!  بدليل أن كل 10 كلمات فيهم 3 أو 4  غلطات أملائية شنيعة .

         كل ده كوم .. وحكاية أن صحفى ولا إعلامى عايز يشتهر أو ينشر خبر معين  ده كوم تانى خالص ..فتلاقيه  كاتبلك عنوان الخبر أو المقال بالبنط العريض   ، وبشرط يكون  عنوان (سخن ومشطشط ) ..  ويجبرك على قراءة الخبر .. فلما تقرأ ماتحت العنوان تلاقى كلام أقل من العادى!!   وفى أكتر الأحيان هايف ، ومالوش علاقة  إطلاقا بالعنوان المولع اللى فوق .. لكن تلاقى قطيع مواقع التواصل   واللى همه أصلا مابيقرأوش  ..بيقرأوا بس العنوان المشطشط  ده  ..ويبنوا عليه جزء من خيالهم المريض الجاهل .. وجزء من الأشاعات اللى بيسمعوها سمع  من هنا أو هناك ، ودايما بتكون من مصدر باإما أجهل منهم .. ياإما قاصد الشوشرة ، واللخبطة ،ونشر الإشاعات .. ودى فى حد ذاتها  فى رأيى  أم المصايب .. (وبلاش أقول أم الكبائر  علشان أخوانا المتأسلمين مايصطادوليش غلطة زى عاداتهم معايا من سنوات !! .

        يبقى أى حد بيعتبر مواقع التواصل هى النبض الحقيقى للشعب المصرى بأقوله أنت غلطان ياباشا .. رواد مواقع التواصل مابيمثلوش أى نسبة من الشعب المصرى .. وحتى لو كانوا ا 20% زى ماقلت فى أول المقال  ، فإن منهم المثقفين ،والفاهمين بالفعل لايتعدوا الـ 10%  !! والباقى ناس بتتسلى وتضيع وقت .

          عارفين مين أكتر المستفيدين بمواقع التواصل .. هم أخوان الخنازير .. وكل جماعات الأسلام السياسى المتطرفة .. فالأخوان بيشغلوا كتائبهم الأليكترونية  فى عمليات الأحباط  ، والتخويف ، والشوشرة  ،وطبعا ألأشاعات  اللى اللى عايزينها لخراب البلد !!  وفورا تلاقيها زى النار فى الهشيم !! بيلقطها  آلاف من اللى قلنا عليهم  ،وينشروها بغباء على  صفحاتهم ..  ومن جوه الفيسبك تنتشر فى الشارع المصرى ..  وتلاقى الأشاعة أتنشرت  بسبب جهل وغباء مستخدمى مواقع التواصل .. أما جماعات الأسلام السياسى  دى بقى بتستخدمه  لتعليم كوادرها  ،وغيرهم من المجانين اللى بيعملوا عمليات أرهابية  لوحدهم وبيسموهم ( الذئاب المنفردة ) !! كيفيىة تصنيع المتفجرات  ، وللتواصل مع بعضهم البعض .. ولديهم مواقع وشفرات خاصة بينهم  صعب ضبطها ، رغم كل التكنولوجيا المتقدمة اللى وصللها العالم .

           إذا من الضرورى واللازم أن الكل يعرف  أن رواد الفيسببك وتويتر هم شعب الموقعين دوول بس ..  لكنهم مش الشعب المصرى أبدا .. يبقى مش لازم أبدا  لا نحطهم فى حساباتنا خالص .. ولا نخاف ونكش ونتخض  من الهجمات على هذا الشخص أو ذاك .. أو هذه المجموعة أو تلك .. او حتى هجوم على الجيش من دووول  ولا دوووول

           ياأحبائى  الفيسبك أيام ثورة يناير كان حمادة .. ودلوقت حماااااادة تانى خالص !!!

بقلــــــــــــــــم

صــــلاح إدريـــــــــــس

salahedris@gmail.com

 


صلاح ادريس صلاح ادريس
محررين

كاتب صحفى

0  175 0

آخر المجبين بالخبر

التعليقات


اكتب تعليقك هنا

اخبار مشابهة

اخبار مقترحة