وليد مُرضي بطل حريق محطة مصر

سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

يحكى وليد مرضى الا حصل  فى حريق  محطة مصر كان صاحبه "أيمن" بيولع قدامه وبيستغيث بيه، وعم وليد جاب جركن المياه وبطاطين وبدأ يطفيه، ولما لقي أن البطاطين خلصت والمياه كمان كسر الكشك اللي جمبهم وصاحب الكشك كان هرب أول الحريق، وعم وليد أخد كل البطاطين وبدأ ينقذ صاحبه، وبعدها بدأ يجري ينقذ أي حد قدامه، وفي وسط كل دة بيدور علي أصحابه علشان يحاول ينقذهم، وبيقول إن تفكيره اتشل اكتر من مرة، بس كان بيحاول يعمل أي حاجة.. وبينهي كلامه إن كان بيحاول يساعد أم، شايلة طفل صغير لكن مقدرش يلحقها والنار حرقتهم وهما في حضن بعض كل دة في ثواني.. بس قدر ينقذ ١٠ أشخاص، كل واحد منهم ليه عائلة كان قلبها هيوجعها لكن عم وليد أنقذهم.

 


zedan nafh zedan nafh
المدير العام

Informative

0  115 0

الكلمات الدلالية

آخر المجبين بالخبر

التعليقات


اكتب تعليقك هنا

اخبار مشابهة

اخبار مقترحة