الضبطية القضائية للدروس الخصوصية ستبدأ بعد اجازة عيد الاضحي المبارك

سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر
كتبت... هبه السيد تبدأ وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني ، خلال الفترة المقبلة ، في مواجهة ظاهرة الدروس الخصوصية ، حيث أكد نائب وزير التعليم لشئون المعلمين ، الدكتور محمد عمر ، أن القانون الجديد ، يحمل عقوبات لمعلمين الدروس الخصوصية و يوجد عدة إجراءات تعمل عليها الشئون القانونية بالديوان ، حيث تدرس الآن ، عمل تشميع وقتي للسنتر في وجود وزارة الداخلية ، وبالتنسيق مع المحافظين ورؤساء الأحياء واوضح عمر ان العقوبة التي تنتظر المعلمين ، الذي يعطون دروسًا خصوصية ، هي خصم من الراتب شهرين ، بالإضافة إلى الحرمان من الترقيات . قائلا ان الشئون القانونية في حاجة لزيادة أعدادها ، ولذلك سيتم اختيار عناصر شابة وفعالة من المديريات والإدارات التعليمية خلال الفترة المقبلة للعمل بالشئون القانونية داخل الوزارة وان القانون الجديد ، سيكون منظم لكافة جوانب العملية التعليمية ، وسيكون هدفه الأول والآساسي هو بناء شخصية الطالب وستتضمن بنوده مواد تجعل الدروس الخصوصية من الأمور التي يعاقب عليها القانون بشكل واضح وصريح ولا تراجع أو تصالح فيها لان جزء بسيط من المدرسين يعملوا في مجال الدروس الخصوصية ، والغالبية ملتزمين بالقانون ويعرفون جيدا دورهم التربوي وقد صرح ايضا انه بموجب القانون الجديد ستتحول الدروس الخصوصية من جنحة إلى جناية ، وهو أمر يجب أن يعرفه الجميع في المنظومة التعليمية في مصر وقال ايضا ان منظومة المرتبات ستختلف خلال النظام التعليمي الجديد ، وذلك من أجل القضاء على الدروس الخصوصية بصورة نهائية هذا وقد اجمع المسؤولين في وزارة التعليم لديهم قناعة بأنه من غير الممكن أن يتم القضاء على منظومة الدروس الخصوصية بين يوم وليلة .


هبة السيد هبة السيد
محررين

محررة صحفية

0  764 0

آخر المجبين بالخبر

التعليقات


اكتب تعليقك هنا

اخبار مشابهة

اخبار مقترحة