شخصيات شبابية مشرفة حققت مالم يحققة الوزراء والمسؤلين بمدينة طور سيناء

سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

جنوب سيناء : كامل الهنداوى 

أعمال الخير لا تحتاج إلي دعاية إعلانية ولكن تعالو معا نقف دقيقة نتعرف فيها علي نماذج وشخصيات شبابية تستحق التقدير والإحترام وهم من يستحقون لقب شباب الخير والعمل العام بطور سيناء وجنوب سيناء حيث أنهم لا  يريدون التقاط الصور ولا ينسبون أعمال الغير لأنفسهم فقد صنع هؤلاء الشباب مالم يفعله أو يصنعه وزراء ومسؤلين فقد تحدو كل الصعاب لإسعاد المواطنيين بطور سيناء مجموعة شبابية ليس لها أهداف سياسية ولكنها أعمل عامة وخدميه لخدمة المحتاجين فقد قامو باستغلال الإنترنت ومواقع التواصل الإجتماعي بطريق هادفة وناجحة وهي إنشاء جروب علي موقع التواصل الفيس بوك  وهو( الطور بينا أجمل مدينة ) وبالرغم من الفترة القصيرة التى ظهرو فيها الا ان اعمالهم الخيرية كانت ملموسة وحقيقية علي أرض الواقع فقد بدأت أولى أفكارهم في كيفية عمل بحث إجتماعي للغير قادرين علي توفير إحتياجتهم من الخضروات والفاكهه والسلع التمونية والأدويه والملابس وحتى الثقافة والعلم فقد قامو بشراء أسبتة بلاستيكية ووضعو عليها صور لشهداء وأصدقاء قد فقدوهم وقامو بتوزيعها علي جميع المحلات كصدقه جاريه علي كل من يقوم بوضع ولو ثمرة واحده داخل السبت ليقومو بتوزيع كل ما في الأسبته علي حوالى 100 أسرة إسبوعيا ولم تقتصر أو تقف أفكارهم لهذه الفكرة فقط ولكن قامو بوضع ثلاجة باول شارع المنشية بطور سيناء وأطلقو عليها ثلاجة الأسرة للخير وهي عبارة عن صدقة جارية ويوجد بها جميع أنواع العصائر والمياه والمثلجات والزبادى وهى لأي عابر سبيل كما قامو بأنشاء مكتبة بجوار الثلاجة وأطلقو عليها مكتبة الأسرة تحت شعار (ضع كتاب وأستعير الأخر ) وقد صرح الأستاذ حامد  أحمد المتحدث الإعلامي للجروب بأن هناك الكثير من الأعمال الخيرية في شهر رمضان المبارك وقدم حامد الشكر إلي جميع  المحلات والصيدليات والمعامل التى تقوم بتوفير الأدوية للمحتاجين وإلى الشباب والمشاركين من الإناث والسيدات لعمل الخير دون أي مقابل  وأنهم يقومو الان بتجميع الملابس التى بحاله جيدة ومنها محلات الملابس التى قامو بالمساهمه في اعمال الخير ليكون ضمن الاعمال الخيرية في شهر رمضان .

0  274 0

آخر المجبين بالخبر

التعليقات


اكتب تعليقك هنا

اخبار مشابهة

اخبار مقترحة