وزراء الخارجية والري ورؤساء المخابرات يوقعون "وثيقة مخرجات الاتفاق"حول سد النهضة ..الخارجية : نجاح الاجتماع التساعي.. واديس بابا تؤكد : تجاوزنا التعثرات

سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر
انتهى فى الساعات الأولى من صباح اليوم الأربعاء، الاجتماع التساعى الثانى، المنعقد فى فندق انتركونتينيتال بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا، بشأن سد النهضة، بحضور وزراء الخارجية والرى ورؤساء أجهزة المخابرات فى كل من مصر والسودان وإثيوبيا. ووقع وزراء الخارجية والرى ورؤساء أجهزة المخابرات فى الدول الثلاثة، على وثيقة مخرجات الاجتماع التساعى حول سد النهضة بالعصمة الإثيوبية أديس أبابا. وقال وزير الخارجية سامح شكرى، عقب جولة المباحثات التى استمرت أكثر من 12 ساعة، إن الوزراء اتفقوا على الاجتماع فى القاهرة يومى 18 و19 فى القاهرة فى سياق استمرار المشاورات تنفيذا لما تم الاتفاق عليه اليوم. ووصف وزير الخارجية الاتفاق "بالإيجابى الذى ينسجم مع ما اتفق عليه قادة الدول الثلاث"، مؤكدًا أنه تم الاتفاق على تعظيم أوجه التعاون الثلاثى بما يعود بالمنافع على الدول الثلاث مع الالتزام بمبدأ عدم الإضرار بمصالح أى طرف من الأطراف. وفى كلمة الافتتاحية أعرب وزير الخارجية الإثيوبى، ورقنه جبيهوعن، رغبة بلاده للتوصل إلى نتائج يرضى الجميع معربا على تجاوز التعثر القائم فى المسار الفنى الثلاثى. وأضاف الوزير الإثيوبى قائلا: "يأتى هذا الاجتماع استنادا إلى التعليمات التى أعطى قادة الدول الثلاثة ونحن نعمل كجسد واحد "، وفق ما نقلت وكالة الأنباء الإثيوبية "إينا". وكان المستشار أحمد أبو زيد المتحدث باسم الخارجية قد أعلن - فى تغريدة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعى "تويتر" فى وقت سابق اليوم، عن انتهاء الاجتماع التساعى حول سد النهضة بنجاح فى أديس أبابا. ويضم الوفد المصرى المشارك فى الاجتماع التساعى وزير الخارجية سامح شكري، واللواء عباس كامل القائم بأعمال رئيس المخابرات، ووزير الموارد المائية والرى الدكتور محمد عبد العاطي. وكانت وزارة الخارجية المصرية، قالت بوقت سابق فى بيان، إن القاهرة تتطلع لأن يسفر الاجتماع عن إيجاد "حلول للعقبات" التي تواجه المفاوضات الفنية حول سد النهضة وناقشت اللجنة فى وقت سابق أيضا، تقييم الآثار الإيكولوجية والاقتصادية والاجتماعية للسد على دولتى المصب "السودان ومصر" ، ودراسة ملء وتشغيل بحيرة السد


هبة السيد هبة السيد
محررين

محررة صحفية

0  103 0

آخر المجبين بالخبر

التعليقات


اكتب تعليقك هنا

اخبار مشابهة

اخبار مقترحة